آخر الأخبارأخبار المجتمع

“365 يوم وربع” سلسلة اجتماعية واقعية ناقدة كوميدية قريباً

 

جهينة-عبدالهادي الدعاس:
أطلقت شركة لاند مارك للإنتاج الفني والاعلان ضمن مؤتمر صحفي في فندق شيراتون دمشق، مسلسل “365 يوم وربع” للمخرج يمان إبراهيم بحضور مجموعة من أهل الفن والإعلام.
يأتي ذلك العمل ليواكب الأحداث اليومية لمجتمعنا بعيداً عن الابتذال، من خلال سلسلة اجتماعية واقعية ناقدة كوميدية، عن طريق لوحات ليست مرتبطة ببعضها البعض.
ليؤكد  إبراهيم خلال المؤتمر، أن العمل غير محدود بعدد حلقاته، ويعتمد على اسلوب الكتابة اليومية لمواكبة كافة الأحداث من خلال المجتمع والشارع السوري بعيداً عن الابتذال لكونه سينقل الحقيقة في كل وقت وزمان بشكل درامي بسيط وممتع ومضحك.
وأشار إبراهيم، إلى أن العمل سيكون غير مرتبط بقناة تلفزيونية معينة ولا بشهر رمضان، فهو سيعرض على مراحل مستمرة ربما ستتواصل لشهور أو سنين، منوهاً بأنهُ سيتم عرضه من خلال اليوتيوب، وسيشارك بكتابته كل من لديه فكرة عن قضية ما تهم الشارع السوري ضمن سيناريو مصاغ من قبل مجموعة من الكتاب جاهزون لتلقي الأفكار وصياغتها كسيناريو جاهز للتنفيذ، سيتشارك فيه كل من المواطنين الفقراء والأغنياء، والمسؤولين الرسمين والغير رسمين.
وأوضح إبراهيم، بأن هدف العمل هو تفعيل دور المجتمع في إيجاد حلول مفيدة وذات معنى للنهوض والارتقاء بمجتمعنا ووطننا، وإيصال صوت الناس إلى الناس وإلى المسؤول، ونقل الواقع كما هو بدون أي تجميل وبلغة حياتية، بالإضافة لتمكين دور الصحافة والإعلام والنقد البناء من خلال تجسيد كل ما يقال بشكل مرئي درامي ليسهل تلقيه والاستفادة منه، ولعدم الامتثال والرضوخ لابتزاز القنوات والمحطات الخارجية للإعمال السورية، وتشغيل أكبر عدد ممكن من الشباب والشابات الموهبين ممن لم تتح لهم فرص ولديهم مواهب مميزة.
وفي تصريح خاص لـ “جهينة” حول أراء الفنانين عن المشروع بينت  الفنانة وفاء موصلي، “أن العمل أجمل ما فيه أنه لن يتعرض لاحتكار القنوات الخارجية، وأن السوريين لديهم القدرة على التحدث عن كافة المواضيع بشكل إنساني، وآمل أن ينقل تفكير المواطن المختلف والغير متشابه من خلال لوحات أقرب إلى قلب الشارع السوري.
من جانبه لفت الفنان يزن السيد، بأن العمل سيكون مختلف وسيلامس المشاكل التي يتعرض لها المواطن والمسؤول وسيعرض التصحيحات التي من الممكن أن يتبعها الطرفين من خلال لوحات مبسطة ستكون موجهة للمواطن بطريقة فكاهية.
الفنان سوار الحسن، أشار إلى أنهُ ضد اليوتيوب لان العمل دائما يجب أن يعرض على التلفزيون قبل، ومن ثم يتم عرضه على اليوتيوب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى