آخر الأخبارمجتمع ومنوعات

محمد خير الجراح: “سلطان زمانو” محاولة جديدة لإحياء المسرح الشعبي

جهينة- عبد الهادي الدعاس:

يعود إلينا الفنان محمد خير الجراح مع أبطال مسرحيته الجديدة أريج خضور وفادي حموي ورشا رستم وأحمد حجازي وسمير شماط ومحمد سويد، سعياً لإعادة إحياء المسرح الشعبي، واستعادة الضحكات التي كانت غائبة منذ زمن عن وجوه الناس، من خلال تقديم مسرحية “سلطان زمانو” لفرقة مسرح سورية التابعة لنقابة الفنانين بالتعاون مع شركة سيرياتيل وQ media على مسرح الخيام في شارع 29 أيار بدمشق.

المسرحية الذي تصل مدتها إلى حوالي الساعتين ويبدأ عرضها في الثامنة والنصف من مساء السادس والعشرين من شهر كانون الأول الجاري ولغاية أول أيام شهر رمضان المبارك بواقع أيام الخميس والجمعة والسبت من كل أسبوع، تتحدث عن رجل يقع بغرام امرأة تعمل في تياترو ويفعل المستحيل للوصول إليها من خلال حدوته متكاملة مقسمة لـ 6 أقسام.

الجراح خلال مؤتمر صحفي عُقد على خشبة المسرح ضم طاقم العمل، بين أن المسرحية تحمل طابعاً تقليدياً وكلاسيكياً تعيدنا إلى مسرح السبعينات والثمانينات ممزوجة ببعض التقنيات الحديثة، كالصوت والموسيقى لتشكيل حالة فنية لائقة بالعاصمة دمشق، ولتكون عاملاً لاستقطاب المشاهدين الذين يبحثون عن خيارات أخرى للترفيه، ولأن الهدف الأساسي من المسرحية هو مخاطبة العقول ومناقشة هموم المواطن الاجتماعية والعاطفية والحياتية اليومية، منوهاً بأن أسعار البطاقات ستكون بمتناول ومتاحة للجميع.

وأشار الجراح إلى أن مسرحية “السيرك الأوسط” التي تم تقديمها سابقاً لفرقة فضا، كانت غنية أيضاً على عدة أصعدة بالنسبة له، لأنها جعلتهُ يتعرف أكثر على طريقة تفكير الناس، مؤكداً أن “سلطان زمانو” لن تكون الأخيرة بل هي البداية لتقديم أشكال مختلفة ستأتي تباعاً في فضاء المسرح الشعبي.

وفي سؤال لـ”جهينة” حول ما إذا كان اسم فرقة مسرح سورية مأخوذ أو يتقاطع مع فكرة مسرح مصر الذي يحظى بشهرة واسعة في العالم العربي، أكد الجراح أن الفكرة من الممكن أن تكون متجهة إلى هذا الجانب ويتمنى ذلك، مشيراً إلى أنه وفي حال وجود محطة أو جهة قادرة على تغطية تكاليف الإنتاج، كما فرقة مسرح مصر، سيقوم كل أسبوع بتقديم عرض مسرحي.

كما أكد الجراح أن المسرحية تعتبر مغامرة وحلماً بالنسبة له في ظل انحسار المسرح اليوم واتجاه معظم النجوم إلى الدراما التي تحقق الانتشار الأوسع وترضي الجانبين المادي والمعنوي للفنانين، مشيراً إلى ضرورة عودة المسرح لألقه بصفته الأب الروحي للفنون ولقدرته على مخاطبة الجمهور وجهاً لوجه، مشدداً في الختام على أن جميع الممثلين المشاركين ضمن العرض المسرحي هم نجوم محترفون في عالم المسرح، ويمارسون مهامهم بمنتهى الحب، وهذا ما جعلهُ يعتمد عليهم عوضاً عن أي نجوم آخرين.

أما الكاتب سعيد الحناوي، فقد بيّن أن النص يدعو إلى الحب لكونهُ هو الحل الوحيد في جميع المشكلات التي يتعرض لها المواطن، إضافة لاعتماده على ما في الواقع اليومي من مواقف مضحكة تلامس هموم المواطن السوري في مختلف النواحي بطريقة تخاطب العقل.

من جانبهم عبّر أبطال العمل عن شكرهم للفنان محمد خير الجراح على حبه وولائه للمسرح ولتقاربهم في الهواجس ذاتها، مؤكدين أنهم سيبذلون قصارى جهدهم لإنجاح العرض وإرضاء المشاهد المتعطش لهذا النوع من المسرحيات.

يُذكر أن مسرحية “سلطان زمانو” من بطولة وإخراج محمد خير الجراح، إنتاج أسامة سويد، سيناريو سعيد الحناوي، كلمات الأغاني مضر شغالة، ألحان معن دوارة، تصميم الأزياء حكمت داوود، بمشاركة فرقة جلنار للفنون الشعبية بقيادة علي حمدان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock