آخر الأخبارأخبار المجتمع

متحف أميركي يطلب إزالة تمثال روزفلت من حديقة مدينة نيويورك

طلب المتحف الأميركي للتاريخ الطبيعي إزالة تمثال الرئيس السابق تيودور روزفلت، من حديقة مدينة نيويورك على الجانب الآخر من المتحف؛ لأنه يصور السود والسكان الأصليين على أنهم خاضعون ودونيون بشكل عنصري الأمر الذي أييده عمدة نيويورك ، بينما عارضه الرئيس دونالد ترمب.
وقال المتحف: ” التمثال أثار جدلاً منذ فترة طويلة بسبب تكوينه؛ حيث يظهر فيه روزفلت مع أشخاص من السكان الأصليين والسود بترتيب عنصري “.

وأوضح المتحف أنه تم التقدم بهذا الطلب بدافع حادث وفاة الأميركي الأسود جورج فلويد على يد الشرطة، والاحتجاجات التي تلت الحادث ضد العنصرية.

ولفت المتحف الأميركي إلى أن المتظاهرين استطاعوا إزالة تماثيل تصور القادة الكونفدراليين و” الرموز الضارة ” للعنصرية.

ومن جانبه، أعلن عمدة نيويورك، بيل دي بلاسيو، أمس (الأحد)، تأييده للطلب للمتحف، بينما عارضه الرئيس دونالد ترمب، عبر “تويتر” قائلاً:  “لا تفعل ذلك، إنه أمر سخيف ” .

ووفقاً لشبكة  “إن بي سي ” الإخبارية الأميركية، قال إنه مع إزالة التمثال من حديقة مدينة نيويورك على الجانب الآخر من المتحف؛ لأنه رمز للعنصرية. وأكد أن هذا الوقت هو المناسب لإزالة هذا التمثال المثير للمشكلات.

وقال متحدث باسم مكتب عمدة نيويورك لشبكة  “سي إن إن “، إنه لم يتم تحديد موعد لإزالة التمثال، وإن مكتب العمدة يعمل على تحديد الخطوات التالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى