آخر الأخبارفن ومشاهيرمحلي

ليا مباردي: تعلمت من الفنان رشيد عساف الالتزام والتدقيق في التفاصيل

جهينة- خاص:

أكدت الفنانة والممثلة الشابة ليا مباردي أنها كانت محظوظة جداً لأنها وقفت أمام فنان كبير كرشيد عساف في مسلسل “أزمة عائلية”.

وأضاف مباردي في حوار خاص مع “جهينة” في عددها (121) لشهر شباط والصادر مؤخراً: لقد تعلمتُ الكثير من الفنان رشيد عساف واستفدتُ من خبرته، خاصة وأنه فنان نجم إلى جانب أنه إنسان متواضع وقريب من الناس.. تعلمت منه الالتزام والتنظيم والتدقيق في التفاصيل، وأي فنان يقف أمامه سيتعلم منه كممثل وكإنسان، وقد ساعدني كثيراً، وخاصة في المشاهد التي كانت تجمعني معه، وكنت دائماً أستشيره، وكان كالأب بالنسبة لي.

وحول دورها في مسلسل “حارس القدس”.. وأية خصوصية يحملها بالنسبة لها، قالت مباردي: أنا سعيدة جداً بالمشاركة في “حارس القدس” مع المخرج باسل الخطيب، حيث أجسّد في المسلسل شخصية مريم الفتاة التي تتعرض لحادثة تغيّر مجرى حياتها، فتصبح راهبة وتتأثر بالمطران كبوتشي الذي تلتقي به في مراحل عمرية متعددة، وهذا تطلّب مني بذل المزيد من الجهد لتجسيد كل مرحلة بشكل مقنع وحقيقي.

وعن رأيها بالأعمال المشتركة، تابعت مباردي: لا شك أن الأعمال المشتركة تساعد على انتشار الفنان وشهرته، ولكن يجب أن نعترف بأنها تأخذ فرصاً من الممثلين السوريين. هناك أعمال تعتمد على وجود فنانين مختلفين من أنحاء متفرقة من الوطن العربي بشكل مبرّر، وهناك أعمال قد لا نجد فيها هذا التبرير، وبالتالي لا يمكننا التعميم بأن جميع الأعمال المشتركة هي أعمال غير مقنعة للمشاهد في جمعها لفنانين متعددي الجنسيات، وبالتالي فإن كل نص وكل عمل له خصوصيته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock