آخر الأخبارأخبار المجتمع

فنانون سوريون ولبنانيون يشاركون في حملة “سوا بترجع أحلى”

 

جهينة-وائل حفيان
المئات من طلبة سورية في الجامعات والمعاهد، وطلبة اتحاد شبيبة الثورة، يرتدون لباس العمل وينتشروا على مدخل دمشق لتأهيل وترميم وتنظيف الحدائق والمنصفات وطرفي الطريق من مخلفات الإرهاب الذي عاث فيها فساداً وحرقاً وتخريباً، بحملة أطلقت في عام ٢٠١٨ تحت عنوان “سوا بترجع أحلى” والتي تهدف إلى إعادة الحياة للمناطق التي تضررت من الإرهاب.


حيث شارك كل من الفنان اللبناني علاء زلزلي، و الفنانة السورية سوزان نجم الدين شباب الحملة في الأعمال التي يقومون فيها.


واكدت النجمة سوزان نجم الدين لجهينة، ان مايقوم به الشباب من إعادة تأهيل الدمار، يعتبر رسالة قوية وواضحة لجميع السوريين في الداخل والخارج، وان سورية ستعود احلى بهمة شبابها، مبينة أن فكرة حملة سورا بترجع احلى تعزز الانتماء للوطن وتسهم في بنائه.


بدوره أشار الفنان اللبناني علاء زلزلي ان فكرة الحملة واسمها دليل على أن سورية تتعافى بهمة شبابها وانتمائهم لوطنهم، وشباب سورية يمتلكون النخوة والحماس لإعادة بلدهم احلى وأقوى مما كانت عليه، مضيفا ان سورية ستعود أقوى وأفضل مما كانت عليه بهمة وانتماء شبابها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى