محلي

شهد برمدا تحيي الذكرى الأولى لرحيل ميادة بسليس


بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لرحيل المطربة الكبيرة ميادة بسيليس، تحيي الفنانة السورية شهد برمدا حفلاً غنائياً في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق في السابع عشر من الشهر الجاري برفقة الفرقة الوطنية السورية للموسيقا العربية بقيادة عدنان فتح الله ومشاركة الموسيقار سمير كويفاتي.


واعتبرت برمدا أن الفنانة الراحلة كانت أيقونة موسيقية مبدعة، لكنها ذهبت إلى سماء تستوعب صوتها الملائكي، مشددة على أن صوتها وإنسانيتها سيبقيان حيين في القلوب.
وأكدت أن بسيليس هي صاحبة الصوت الدافئ والرقيق والحنون الذي يتوسد عرش القلوب مع أول تنهيدة تتراقص فيها حبالها الصوتية بعفوية، مشيرة إلى أن عذوبة صوتها يجعلنا نبحر نحو الأفق البعيد.
وختمت: لم تكن تحب الألقاب، لكنها بحق «سيدة الأغنية السورية».


يشار إلى أن برمدا ستجتمع في هذا الحفل مجدداً مع مواطنتها نانسي زعبلاوي بعد 14 عاماً من وقوفهما على مسرح واحد بأحد المهرجانات، علماً أن الحفل المقبل سيشهد مشاركة الفنانتين ليندا بيطار وسناء بركات أيضاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى