أخبار المجتمعالأخبار العالمية

جريمة مروعة بحق طفلة هندية.. اغتُصبت وانتُزع كبدها لاستخدامه في “طقوس سحرية”.

تعرضت طفلة هندية للاغتصاب قبل أن تُقتل ويسرق كبدها بغرض إقامة طقوس شعوذة لزوجين يرغبان بالإنجاب.

وذكر موقع “تايمز ناو نيوز” أن زوجين يقطنان في منطقة كانبور في ولاية أوتار براديش طلبا من رجلين أن يحضرا لهما كبد طفلة عمرها 7 أعوام مقابل مكافأة مادية.

ووفقًا لتقرير الشرطة الهندية فإن الطفلة جرى قتلها في ليلة عيد “الديوالي” المقدس لدى الهندوس وذلك عقب اغتصابها، وقبل شق بطنها لاستخراج كبدها.

وأشارت الشرطة إلى أن الزوج الذي يعيش مع امرأته في قرية تدعى بهادراس دفع نقودًا لابن شقيقه ورجل آخر لتنفيذ تلك المهمة.

ويعتقد الزوجان اللذين عقدا قرانهما في العام 1999 أن أكل كبد الفتاة سيساعد المرأة على الحمل والإنجاب، وفقًا لطقوس شعوذة تدعى “تانترا”.

وكان أهالي الفتاة قد أمضوا الليل وهم يبحثون عن طفلتهم إلى أن تمكنوا من العثور على جثتها المشوهة في الصباح على بعد نحو كليومتر خارج القرية بالقرب من إحدى الغابات.

ومن خلال التحقيقات اكتشفت الشرطة أن القاتلين تمكنا من إغواء الطفلة وخطفها عبر منحها كيس من البطاطا المقلية، ليأخذها عقب ذلك إلى مكان مجهور، حيث جرى الاعتداء عليها وقتلها مقابل 1500 روبية أي ما يعادل 20 دولارًا أميركيًا.

وأوضح القاتلان أنهما أنفقا النقود على شرب الخمر، فيما جرى توجيه تهمة القتل العمد لهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى