صحة

تدهور الذاكرة والتفكير الإيجابي

يتمنى الكثيرون أن تدوم بعض الذكريات طيلة العمر، لكن عوامل جسدية ووجدانية قد تؤثر سلبا على قدرتنا على الاحتفاظ بالمعلومات طوال الحياة.

ووجدت دراسة جديدة، نشرت في دورية “سيكولوجيكال ساينس”، أن الأشخاص الذين يشعرون بالحماسة والبهجة – ما يسميه العلماء “التأثير الإيجابي”- أقل احتمالية في المرور بتجربة تدهور الذاكرة مع التقدم في العمر.

وتضاف هذه النتيجة إلى مجموعة متزايدة من الأبحاث حول دور التأثير الإيجابي في الشيخوخة الصحية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى