أخبار المجتمعالأخبار العالمية

الإخصاء عقوبة جديدة للمغتصبين في باكستان

أصدر الرئيس الباكستاني عارف علوي، مرسوما ينص على تنفيذ عقوبة الإخصاء الكيميائي للمغتصبين، وذلك في إطار مكافحة جرائم الاغتصاب ، وسط نظام ” العدالة الجنائية “المعقد في البلاد ، الذي نادرا ما يؤدي إلى الإدانة بتهمة الاغتصاب .
وأوضحت السلطات في باكستان إن إخصاء المجرمين سيتم دون موافقتهم، وفي حالة الرفض، قد يواجه المغتصب عقوبة الإعدام أو السجن مدى الحياة، وسيتم إنشاء محاكم خاصة في جميع أنحاء البلاد للإسراع بالتحقيق في قضايا اغتصاب النساء والأطفال، .
وذكر بيان أن حكومة رئيس الوزراء عمران خان وافقت على مشروع القانون الشهر الماضي، ويوجد أمام الحكومة الآن أربعة أشهر للحصول على موافقة إلزامية من البرلمان حتى يصبح المشروع قانوناً. 

وينظر إلى القانون باعتباره تجسيداً لذروة الغضب بعد أن تعرضت أم للاغتصاب الجماعي أمام أطفالها على أحد الطرق السريعة الرئيسية في البلاد في وقت سابق من العام الجاري. وأثار اغتصاب الضحية ولومها من قبل ضابط شرطة بارز احتجاجات ودعوات إلى قانون جديد لضمان معاقبة الجناة. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى