آخر الأخبارمجتمع ومنوعات

ابتكار جهاز قد يكون “ثوري”، في مواجهة كورونا

صمم باحثون من شركة “GenScript Biotech” الأميركية، جهاز اختبار يقيس قوة جهاز المناعة في جسم الإنسان، ومدى قدرته على مقاومة فيروس كورونا المستجد، ويرصد الأجسام المضادة في الدم حتى لو كان عددها قليل.

وبحسب ما ذكر موقع “بوي دجينيس ريبورت” الأميركي في تقريرٍ له، فإن الفحص من خلال الجهاز أسرع بكثير من اختبارات الأجسام المضادة التقليدية، إذ تكون النتيجة جاهزة في أقل من ساعة، كما أن الفحص لا يبحث عن الأجسام المضادة بشكل عام، بل يبحث عن الأجسام المضادة القادرة على تحييد الفيروس في مجرى الدم، وكل ما يمنع الفيروس من دخول خلايا الجسم.

وأشار تقرير الموقع إلى أن الاختبار الجديد الذي وصفه بـ”الثوري”، في حال اعتماده، قد يستخدم لقياس مناعة الناس بعد تفشي الفيروس أو بعد حملة تطعيم، حيث تأتي أهميته دراسة ذكرت أن المتعافين من فيروس كورونا قد يخسرون المناعة ضده خلال أشهر، مما يمكّن الاختبار الجديد من الكشف عن وجود أجسام مضادة، حتى بعد مرور 17 عام على الإصابة الأولى ببالفيروس.

ويسمى الاختبار “cPass”، حيث أنه اختُبر على مجموعتين من المرضى في سنغافورة والصين، وكان قادراً على رصد الأجسام المضادة بدقة أكبر من الاختبارات التقليدية، مما ساعد في حصوله على إذن مؤقت في سنغافورة، فيما تعمل الشركة المنتجة على الحصول على ترخيص من إدارة الدواء والأغدية الأميركية.

وأودت جائحة فيروس كورونا بحياة ما لا يقل عن 639,981 شخصاً في العالم، منذ أن أفاد مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهوره في أواخر كانون الأول من العام الفائت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock