آخر الأخبارصحة

ضغط كبير على مشفى حماة الوطني بسبب ارتفاع عدد المراجعين لقسم غسيل الكلية

أوضح مدير مشفى حماه الوطني الدكتور سليم خلوف ، أن عدد جلسات غسيل الكلية للمرضى المراجعين لقسم الكلية الاصطناعية يتراوح بين 75 و80 جلسة غسيل يومياً، حيث يتم العمل في هذا القسم على مدار الساعة حتى أيام الجمعة والعطل الرسمية، وذلك تلبية لحاجة المرضى وتخفيف الضغط الشديد عن المراجعين.

ولا سيما أنه يخدم مرضى من محافظات حمص وإدلب وحلب، إضافة لمرضى محافظة حماة وريفها، ما يشكل عبئاً إضافياً على هذا القسم. ولفت الدكتور خلوف إلى أن خدمة غسيل الكلية لم تتوقف إطلاقاً خلال الأزمة الحالية، لأنها تهم شريحة واسعة من المرضى وهي مكلفة مادياً في القطاع الخاص، بينما تقدم مجاناً لمرضى المشفى، مشيراً إلى أن الضغط الكبير على الأجهزة يؤدي أحياناً إلى إصابتها بالتهالك والعطب وخروج قسم منها عن الخدمة،

وهذا يؤدي لتأخير جلسات الغسيل لبعض المرضى ولكنه لا يوقفها، علماً أنه يتم العمل حالياً على تأمين القطع الخاصة بالصيانة من قبل المكتب الهندسي لإصلاح الأجهزة المعطلة، وذلك بالتنسيق مع وزارة الصحة ومحافظة حماة.

كما بين الدكتور خلوف أن الهيئة العامة للمشفى تعمل جاهدة على تقديم الخدمة الجيدة لهذا القسم، لأهميته البالغة بالنسبة لمرضى الكلية، من حيث تكثيف عدد العاملين وزيادة عدد ساعات العمل، مضيفاً: إن جلسات الغسيل مستمرة وهناك أحياناً نقص في مادة البيكاربونات والتي سيتم تأمينها عن طريق وزارة الصحة خلال فترة قريبة.

من جهته أشار رئيس تمريض قسم الكلية الصناعية بالمشفى يمان والو إلى أن 288 مريضاً استفادوا من خدمات القسم خلال الشهر الماضي، وأجروا 1865 جلسة غسيل كلية، مبيناً أنه يوجد حالياً 15 جهاز غسيل تعمل بطاقتها القصوى، بهدف تأمين الخدمة للمرضى من مختلف الأعمار.

بدوره لفت المريض طارق الخاني إلى أنه يجري جلستي غسيل كلية أسبوعياً منذ خمس سنوات في المشفى، الذي لم يتوقف عن العمل رغم الأعباء الكبيرة التي تتحملها المشفى خلال الأزمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى