الجمعة, 17 تشرين الثاني 2017
مجلة جهينة > لك سيدتي > 3 عقبات تواجه الـ«ريجيم» المخسّس
3 عقبات تواجه الـ«ريجيم» المخسّس
عدّد الباحثون في عيادات «مايو كلينيك» بأميركا العقبات الأكثر شيوعًا، والتي تواجه متتبعات أنظمة الـ«ريجيم». وفي ما يأتي عرض عن ثلاث من بينها:

1- الإصابة بالملل الشديد من الـ»ريجيم»: تشعر النساء بالملل جرّاء اتباع «ريجيم» مخسّس، بالمقارنة بالرجال، حسب مجموعة من الدراسات. ويؤكد الباحثون، في هذا الصدد، أن الملل الشديد يشير إلى إتباع «ريجيم» صارم، وعليه فإن إضافة قليل من المرونة إلى اختيارات من الطعام قد يعزّز القدرة على مواصلة الالتزام بها.
ولمواجهة الملل، تنصح اختصاصيّة التغذية سميّة صالح، بتناول بعض الأطعمة المحذوفة من لوائح الطعام الخاصّة بالـ»ريجيم». مثلًا: إن بيضة واحدة (مع الصفار) مسلوقة يمكن أن تكون مشبعة، ولكن بدرجة لا تحفّز على ناول الشوكولاتة في ما بعد. وكذا، إنّ تناول شريحتين من الـ»بيتزا» أو كرة من الـ»آيس كريم» في منتصف اليوم، يخفّف من سعرات العشاء، الذي يمكن أن يقتصر على كوب زبادي منخفص الدهون وثمرة تفّاح متوسّطة الحجم.

2- الأكل أثناء الطهي: تتذوّق 80% من النساء الطعام، أثناء الطهي، والبعض قد يغالي في كمّيته، ما يكسبه عددًا أكبر من السعرات الحراريّة. وفي هذا الإطار، تدعو صالح إلى مضغ اللبان، أثناء الطهي، ما يجعل مراكز الشهيّة في المخّ تنشغل عن الرغبة في تناول الطعام جرّاء الرائحة الشهيّة المنبعثة منه. وكذا، يفيد الاحتفاظ بزجاجة مياه أثناء الطهي، لارتشاف الماء عند الشعور بالرغبة في تذوّق الطعام.

3- زيادة الشهيّة بعد الإقلاع عن التدخين: تبيّن إحصائيات صادرة أخيرًا، أن 75% من النساء يكتسبن ما بين 4.5 و5.5 كيلوغرامات من الوزن، بعد إقلاعهن عن التدخين، بسبب رغبتهن العارمة للطعام الحلو. وللمواجهة، يفيد المشي، فقد توصّلت دراسة إلى أن الأفراد الذين التزموا برياضة المشي المعتدل لمدة 45 دقيقة يوميًّا، أثناء الفترة التالية لإقلاعهم عن التدخين، استطاعوا تقليل الزيادة في الوزن بمعدّل ثلاثة أرطال (1.36 كيلوغرام). ولمجرّد الإقلاع عن التدخين، يجب الحرص على غسل الأسنان بعد كل وجبة. كما يمكن شغل الفم باللبان، أو قطعة حلوى خالية من السكر.
أضف تعليقك
* اسمك :
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
حرف متبقي للمشاركة
كود التحقق:
* ارقام و أحرف كود التحقق: