السبت, 23 أيلول 2017
مجلة جهينة > توقعات > الطاقة عند الإنسان من خبيرة الفلك والارقام سمر عمران
الطاقة عند الإنسان من خبيرة الفلك والارقام سمر عمران
جهينة-خاص:
نتابع بموضوع الطاقة والزمن، حيث إنه بشكل عام تمرّ الطاقة بمرحلتي الذكر والأنثى في الجسم بشكل دورة يومية وأسبوعية وشهرية وسنوية، وبشكل خاص فإن لكل شخص مرحلتي نشاط وخمول، فكلما راقبتهما وعرفت أوقاتهما كلما تعرّفت إلى مسار الطاقة في جسدك، وعرفت كيف تستفيد من كلتا المرحلتين، وسنرى الآن بعض المراحل العامة.. إذ تتحرك الطاقة في أعضاء الجسم فيمر كل عضو بمرحلة نشاط بالشكل التالي:
تبدأ في الرئة وفي كل مراحل الجسم حتى تصل إلى مرحلة الخمول في المساء، لذلك يجب عليك أن تحافظ على النوم في المساء حتى تشعر بالنشاط أثناء النهار.
• الدورة الأسبوعية:
اعطِ جسدك يوماً أو يومين راحة من الأكل في الأسبوع، فمثلاً صيام يومين أو التوقف عن وجبة أو وجبتين في أيام معينة حتى يتعوّد الجسم على الراحة في تلك الأيام، فكما أن الجسم يجب أن يتعود على مكان معين للقيام بتمارين رياضية فإنه أيضاً يجب أن يتعود على أزمنة معينة للأكل والراحة، وكلما عوّدته على ذلك كلما استفاد جسمك من الطاقة، وكان مسار الطاقة في الجسم منتظماً.
• الدورة الشهرية:
لكل شخص ثلاث دورات، فالجهاز العصبي دورته 33 يوماً والجهاز العضلي 23 يوماً والجهاز الهضمي والجنسي 28 يوماً، وكل جهاز يمر بمرحلتي الذكر والأنثى أو خمول ونشاط.. ولتحديد فتراتها فإن ذلك يعتمد على تاريخ ولادة الشخص، وبحسابات معينة لن نتطرق إليها في هذا المقال، ولكن طريق الملاحظة هو أفضل طريقة لملاحظة نفسك متى شعرت بالتعب والإرهاق..
اكتب ذلك في كراسة مخصصة لهذا الأمر، ودوّن ذلك خلال عدة شهور فإنك سترى أن تلك الفترة تتكرر بشكل دائم خلال أيام معينة، وهكذا تتعرّف إلى نفسك بطريقة مباشرة.
• الدورة السنوية:
تتولد خلايا الجسم عند المرأة من جديد كل 7 سنوات.. وخلايا الرجل كل 8 سنوات، أي إن الخلايا السابقة تموت وتتولد عوضاً عنها خلايا جديدة، وكل ثلاث دورات يمر الشخص بمرحلة جديدة، فمن الولادة إلى 21 سنة هي فترة الشباب ومن 21 سنة حتى 42 فترة الاكتمال ومن 42 حتى 63 فترة الكهولة وبعد ذلك الشيخوخة.
والأمر الآخر الذي أودّ التنبيه إليه هو أنه يجب علينا ألا نندهش من الأمور الأثيرية والأعمال الخارقة فهي طبيعية من طبيعة الجسم الطاقوي، حيث بتسريع الطاقات إلى مستوى معين يستطيع الإنسان أن يخترق قوانين حياتية عادية ليستخدم قوانين طبيعية أخرى لكنها غير مألوفة لنا. وهنا أذكّر بقول أبي يزيد البسطائي: ((إذا رأيت رجلاً يترعب في الهواء فلا يغرنك، راقبه عند الأمر والنهي)). فتقوى الإنسان تقاس بما يُحاسب نفسه عليه من حلال أو حرام.
في العدد القادم نتناول تأثير الصوت والحرف في الطاقة.
الحمل: شهر الحلو والنِعم تحمل لك خبراً مناسباً، لمّ الشمل وعدم التعرض لأحد ومحاولة تقريب وجهات النظر وبالمقابل تتلقى جواباً عن طلب لك أو موافقة أو معلومات تسهل أمامك الطريق، تخوض نقاشات بنجاح تام حتى لو طرأت بعض الإشكالات الصغيرة.. عاطفياً: تبدو الأوضاع أفضل حيث تزدهر الآمال وتكون على موعد مع الحب أو عودة حبيب بعد غياب أو ربما لقاء غير منتظر.

الثور: راهن على النصف الأول الحامل للوعود.. تنهمك بأعمال كثيرة في هذا الشهر وتضطر ربما لتأجيل سفر أو مواعيد من أجل إنجاز ما عليك.. تغوص في التفاصيل وتطلب الكمال في كل شيء حتى إنك تضحي بأوقات الفراغ للعمل وسط مسؤوليات كثيرة مطلوبة منك، لا تهمل أي عارض وكن منتبهاً لأمنك وسلامتك.. عاطفياً: قدرك العاطفي يأخذ منحى جديداً فتتاح لك فرص كثيرة وتعيش أوقاتاً لا تنسى.. لقاءات براقة ومناسبات اجتماعية.

الجوزاء: راهن على النصف الأول الحامل للوعود.. تنهمك بأعمال كثيرة في هذا الشهر وتضطر ربما لتأجيل سفر أو مواعيد من أجل إنجاز ما عليك.. تغوص في التفاصيل وتطلب الكمال في كل شيء حتى إنك تضحي بأوقات الفراغ للعمل وسط مسؤوليات كثيرة مطلوبة منك، لا تهمل أي عارض وكن منتبهاً لأمنك وسلامتك.. عاطفياً: قدرك العاطفي يأخذ منحى جديداً فتتاح لك فرص كثيرة وتعيش أوقاتاً لا تنسى.. لقاءات براقة ومناسبات اجتماعية.


السرطان: شهر المتغيرات الحاسمة.. يطل الشهر مع تنقلات فلكية تغيّر مصير بعض مواليد السرطان وتفرض عليهم اتجاهاً جديداً سواء على الصعيد المهني أو الصعيد الشخصي، وتواصل نضالك لتحسين الأمور، وتستعد لإطلاق أفكار جديدة تسمح لك بخطوات جبّارة نحو تنفيذ المشاريع وانتهاز الفرص.. تتلقى زيارة الحب لكي تبرز شؤونك الشخصية من الأولويات في حياتك، قد تتضح أمور كانت غامضة وتُقبل على مبادرة طالما ترددت إزاءها.. تفرح ببعض المفاجآت واللقاءات بعد فترة انكماش.


الاسد: غاليةٌ هي عليك هذه الأيام.. تحصل على تغيير في المصير الإيجابي وانطلاقة جديدة، ويأتيك بالهدايا الكثيرة منها التفاؤل والطموح والاتصالات الغنية والأرباح، تبدأ الشهر بحيوية لافتة فتمارس سحرك في المجالين الشخصي والمهني، وقد تكون مملوءة بالمستجدات السارة بحيث تروّج لعمل أو فكرة أو حتى لنفسك وتفاوض بطريقة ماهرة.. عاطفياً: تنعم بفترة جيدة وتدللك الأفلاك لكي توفر لك فرصة مميزة للفرح والتسلية وممارسة سحرك على الجميع.. تتلقى الهدايا والدعوات والمجاملات.


العذراء: كُن متأنياً ولا تعطِ ثقةً في غير محلها.. تجنّب الإرهاق الذي قد يتسبب بمشاكل صحية، وكُن حذراً أثناء تنقلاتك.. حاول أن تلزم مكانك إذا لم تكن مضطراً للتحرك والسفر.. يسود التوتر فتفقد صبرك في بعض الأحيان كما أعصابك وتصبّ جام غضبك على بعض المقربين، تشكو من اغتياب لك أو من بعض الحيل التي يلجأ إليها الأعداء لمحاصرتك، قد تمسح دمعة على خدك، أو ترتبط بعلاقة عاطفية مع من يشاطرك الأفكار نفسها.

الميزان: الشهر المنتظر قد أتى.. تنزح الأحوال في هذا الشهر الذي يسجل نقاطاً لمصلحتك، ويحررك من الذي سمّم لك الأجواء.. محطة مهمة تنقلك إلى أحلام جديدة.. كل شيء يتغير وقد تطرق باب عمل جديد أو تعارض بعض الأوساط المشوقة، وتعقد صداقات مفيدة جداً، وتتلقى دعماً سياسياً فتتطور الأمور لمصلحتك، وقد تكتشف مجالات جديدة تدق بابها وتعيد إلى حياتك رونقها، حظ عائد إليك، فبرهن على قدراتك ومارس نفوذك، قد تحتفل بحدث سعيد أو تقوم بسفر.

العقرب: هذا شهر الملفات بأحداثه وتطوراته وتناقضاته، فإذا بدأ الشهر مع بعض الحساسيات في حياتك الشخصية أو المهنية لكنه يبشّر بالهدوء والانفراج، بعد 13 الشهر تغيرات تحصل وقد حلمت بها طويلاً فإذا كنت تبحث عن عمل جديد أو تريد أن تقوم بعملية مالية أو صفقة فتناسبك الأفلاك..
عاطفياً: تنتظر لكي تلتقط الإشارات الفلكية الإيجابية في منتصف الشهر وقد ترفض حالة ((معلّق ولا مطلّق)).

القوس: طاقةٌ إيجابية ووعود كثيرة.. يشكل لك هذا الشهر مفترق طريق في حياتك، ويحمل تباشير وفرصاً يجب انتهازها، يعني تحرراً من قيد وانطلاقاً نحو نجاح أكيد أو ترقية أو سفر طالما حلمت به، وتشهد تغيراً جذرياً لأوضاعك نحو الأفضل، فمن نصب لك العداء يتحول إلى معجب أو مقدّر لأعمالك وجهودك، فما تحققه في النصف الثاني من الشهر يُنسيك ما أتى في بدايته.. عاطفياً: تُقبل على أجواء جديدة وتلبي دعوات.. تتألق وتلفت الأنظار وقد ترتبط بشخص غريب عن محيطك، وتحتفل بجديد.


الجدي: قد لا يكون الشهر هو المفصل لديك لكنه يحمل لك الوعود وانتقالاً مفاجئاً إلى ظروف تخرجك من الأزمة، وذلك على أي صعيد سواء كان مادياً شخصياً أو صحياً.. تتسع أمامك أفق جديدة، وتتصالح مع الدنيا، مع أن غيمة سوداء تمر في حياتك العاطفية فتعيد النظر ببعض الارتباطات وتحتاج إلى آذان مصغية ونصائح صادقة. إلا أن بعض الأعداء يتربصون بك.. استرح بعيداً عن المهاترات والمناكفات، واجتمع بالأصدقاء ربما تتحمل عنهم أو معهم مسؤوليات شتى.

الدلو: شهر ديناميكية وحماسة، لكنك مدعو للتصرف بحنكة وانتباه حتى تتجنّب المشاكل.. شهر حتى تقدم الطلبات والقيام بالمبادرات.. احتمال حدوث هفوات ترتكبها وتؤثر فيك بطريقة غير محسوبة، لكن في بعض المخططات تجني ثماراً وقد تتلقى التهاني من كل حدب وصوب، وتطل على جديد في برامجك ومشاريعك. النصف الثاني من الشهر يقلب الموازين ويدعوك الفلك إلى التأني والانتباه وعدم الاستهتار بسلامتك وصحتك كما بأعمالك ومواعيدك.

الحوت:أحلام تتحول إلى حقيقة في النصف الثاني.. تنطلق أكثر فتحالفك الأفلاك لاستعادة حيويتك ونشاطك. من الممكن أن تعاني من بعض الخيبات وحالة انتظار في بداية الشهر، لا تتأفف ولا تتسرع لأن الأمور تُسوى.. قد تربح جائزة أو تكافأ على عمل أو تحقق أرباحاً مفاجئة أو تأتي على أثر بعض الجهود.. عاطفياً: أيضاً يكون النصف الثاني من الشهر أفضل، حيث تخوض مغامرات أو تقيم صداقةً خاصةً جداً مع من يشاطرك الأفكار والعقائد.
أضف تعليقك
* اسمك :
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
حرف متبقي للمشاركة
كود التحقق:
* ارقام و أحرف كود التحقق: