السبت, 23 أيلول 2017
مجلة جهينة > أرشيف جهينة > العدد 89 تاريخ 20/8/2016
عدد النتائج : 29
جهينة-دمشق: شاركت سورية في دورة الألعاب الأولمبية الواحدة والثلاثين في ريو دي جانيرو في البرازيل (ريو 2016)، وبالرغم من اقتصار البعثة السورية على سبعة لاعبين إلا أنه انجاز مهم في ظل الظروف الراهنة والصعوبات التي تواجه الرياضيين.           ...تتمة
• أمام العدسة
بقلم د. معن الجربا            ...تتمة
• زوايا
جهينة-إدريس مراد : أخذت الموسيقا حيزاً مهماً بجانب المشهد منذ زمن بعيد، بل أصبحت جزءاً لا يتجزأ منه، فمنذ العروض اليونانية التاريخية ارتبطت الموسيقا ارتباطاً وثيقاً بالمسرح والنشاط الدرامي، وفي عصر النهضة نهجت العروض المسرحية الانكليزية والايطالية والاسبانية هذا النهج، ومن ثم تحققت وبالتتابع تأثيرات هذا المجال في الأوبرا حيث ارتباط الموسيقا بالن           ...تتمة
• موسيقا
بقلم: فاديا جبريل           ...تتمة
• زوايا
وائل حفيان-جهينة: باتت المعاهد الخاصة أو "المخابر اللغوية" تشكل علامة فارقة في سوق التعليم الخاص للمرحلة ما قبل الجامعية لدى ميسوري الحال، وعلامة فارهة لدى الأغنياء وبعض المتباهين في الأوساط الاجتماعية، إذ لا يهم شكل ومواصفات المعهد من تجهيزات وقاعات وأساتذة ورخص، لطالما الطلبة وذووهم يتهافتون على التسجيل، والحجز المسبق أحياناً، للظفر بمكان ولو بمساحة (كرسي خشبي) إن بهدف التقوية في بعض المواد الدراسية أو دراسة مقررات المنهج بأكمله.           ...تتمة
• تحقيقات
ماغي بلوتيان ابنة بردى والياسمين نموذج لعاشقة وطن في بلاد الاغتراب رغم التهويل والتخويف والتضليل حزمت أمرها وحقائبها وحطت في دمشق ولتشهد على إجرام الإرهاب في بلدها وصمود الشعب الأسطوري من يشرب من ماء سورية يتطهّر من درن الحياة ويعرف قيمة ومعنى حبّ الوطن، وأيّ وطن، وطن الأبجدية الأولى وطن الحضارات، كلمة سورية فخامة الاسم تكفي.           ...تتمة
• لقاءات
استكمالا لدوره في رفد المجتمع بشباب متميز وطاقات إبداعية واعدة قادرة على مواكبة التطورات العلمية وتلبية حاجات مؤسسات الوطن من الكوادر الكفوءة قام المركز الوطني للمتميزين بتخريج الدفعة الخامسة من طلابه بحضور السيدة أسماء الأسد وذلك في دار الأسد للثقافة باللاذقية.           ...تتمة
• حدث
بقلم أكرم الكسيح           ...تتمة
• زوايا
           ...تتمة
• أخبار فنية
بقلم: فؤاد مسعد أعمال مليئة بالقسوة وبكلمات ومفردات وتصرفات نحاول في حياتنا اليومية النأي عنها ، في محاولة للرقي بأسرنا وأولادنا ، نعلّمهم أن الكلمة القاسية غريبة عن مفرداتنا فالروح الإنسانية هي الأبقى والأسمى ،           ...تتمة
• ميديا
1 - 2 - 3