الأحد, 22 تشرين الأول 2017
مجلة جهينة > أرشيف جهينة > العدد 96 تاريخ 15/6/2017 > شاشة رمضان 2017 الدراما السورية.. مطلب جماهيري عربي
شاشة رمضان 2017 الدراما السورية.. مطلب جماهيري عربي


جهينة ـ خاص.

لم يكن سهلاً قرار الاستمرار وتصوير الأعمال في سورية على الرغم من الظروف الصعبة التي أحاطت بالعملية الإنتاجية الدرامية برمتها بما في ذلك الحصار وصعوبة التسويق، إلا أن جذوة الإبداع لا يمكن أن تنطفئ، ولا بدّ من حضور الدراما السورية على مائدة الدورة البرامجية الرمضانية، فهي مطلب جماهيري عربي ومُنافس شرس على الشاشات، وفي هذا العام لم تتقوقع ضمن إطار معين من الأعمال وإنما سعت كعادتها إلى التنوع.
وعبر إنتاجات الموسم الدرامي الحالي (موسم عام 2017) يمكن تلمّس العديد من السمات لما تم إنجازه داخل سورية، ولعل من أهمها غياب المسلسل التاريخي وهو أحد المجالات التي برعت فيها الدراما السورية في وقت سابق وقدّمت تحت عنوانه العريض الكثير من المسلسلات المهمة، ويقابل هذا الغياب حضور كمي قوي للمسلسل الكوميدي، في حين راهن عدد من المنتجين على الدراما الشامية، بينما سجلت الدراما الاجتماعية المعاصرة حضوراً متنوعاً من خلال أعمال تناول بعضها الأمراض الاجتماعية، وتناول بعضها الآخر تداعيات الأزمة في سورية وانعكاساتها على الناس ومجريات الحياة.
فيما يلي نرصد أهم ما تمّ إنجازه من مسلسلات في موسم عام 2017:


(لستُّ جاريةً):
ضمن منحى اجتماعي وإنساني يناقش مسلسل (لستُّ جاريةً) قضية انقلاب القيم في مجتمعاتنا العربية المعاصرة وانحسار مفهوم الشرف بحيث لم يعد يشمل إلاّ ما يتعلق بالمرأة، أما الانحرافات الأخلاقية (الغش، الرشوة، الواسطة، استغلال المنصب والنفوذ، إلخ..) فلم تعد انحرافات أخلاقية في نظر المجتمع بقدر ما هي دلائل (شطارة) وواقعية، الأمر الذي جعل نساء كثيرات يتمردن تدريجياً على هذا الواقع، بل وصل الأمر بهن إلى تجاوز الكثير من الأعراف والتقاليد. ويتخذ العمل من مأساة (ميس) وعلاقاتها المتعددة بمن حولها إطاراً عامّاً للحكاية، حيث يكتشف الزوج السر الذي أخفته عنه ليتحوّل حبّه لها إلى حالةٍ مرضيةٍ من الشك. العمل من إخراج ناجي طعمي، وتأليف د. فتح الله عمر، وتمثيل عدد من الفنانين، منهم: عبد المنعم عمايري، كندا حنّا، عبدالهادي الصبّاغ، إمارات رزق، زهير رمضان، ضحى الدبس، سوسن ميخائيل، رنا شميس، يزن خليل ورشا بلال.
(شبابيك):
مسلسل (شبابيك) دراما اجتماعية معاصرة مؤلفة من ثلاثين حلقة، كل حلقة منها فيلم مستقل بحد ذاته وله حكايته المختلفة عن الأخرى، ويجمع فيها بين الحلقات أنها تدور كلها حول قصص تُسلط الضوء على الحياة الزوجية، همومها ومشكلاتها، وهو من إخراج سامر برقاوي، وتأليف عدد من الكتّاب بإشراف السيناريست بشار عباس، وشارك في تأدية الشخصيات عدد كبير من الفنانين، منهم: بسام كوسا، ديمة قندلفت، سمر سامي، مرح جبر، كاريس بشار، سلافة معمار، ميلاد يوسف، لوريس قزق، أحمد الأحمد ومعتصم النهار.
(ترجمان الأشواق):
المخرج محمد عبدالعزيز القادم من عالم الفن السابع يقدم للمرة الأولى تجربةً دراميةً تلفزيونيةً بثلاثين حلقة، مقدماً من خلالها رؤيته السينمائية وفكره في آلية التعاطي مع الفن في التلفزيون، وتمثلت هذه التجربة عبر مسلسل (ترجمان الأشواق) الذي يصفه بالعمل التنويري، وهو مأخوذ عن نص فيلم للمخرج محمد عبدالعزيز، سيناريو وحوار بشار عباس، إنتاج المؤسسة العامة للإنتاج الإذاعي والتلفزيوني، تمثيل: عباس النوري، غسان مسعود، فايز قزق، ثناء دبسي، سلمى المصري، سعد مينه، شكران مرتجى، رنا ريشة، نورا يوسف، غسان عزب، علي صطوف وريمي سرميني. وتدور حكاية العمل حول ثلاثة أصدقاء افترقوا منذ منتصف التسعينيات وعادوا ليجتمعوا مجدداً في الوقت الراهن، ولكل منهم حكايته واتجاهه ورؤيته للحياة، فالمعتقل السابق (نجيب) الذي هاجر منذ زمن يعود محمّلاً بالأمل لإيجاد ابنته المخطوفة وإذ به يسعى لاكتشاف نفسه من جديد، أما (الدكتور زُهير) فانتقل من التوجه اليساري إلى (التوجه الديني)، في حين لايزال (كمال) يسارياً متشدداً.. إنه عمل يتحدث عن الحب والسلم والعودة للجذور.
(الغريب):
مسلسل (الغريب) إخراج محمد زهير رجب، وتأليف عبد المجيد حيدر، تمثيل: رشيد عساف، زهير رمضان، رنا شميس، مرح جبر، جلال شموط، رنا أبيض، ليلى جبر، عبد الفتاح المزين، علي كريم وأندريه سكاف.. ويتناول العمل حكاية (كمال) الذي يتم اتهامه بجريمة قتل ظلماً، فيدخل إلى السجن نتيجة مؤامرة مُدبّرة، وعندما يُطلق سراحه يسعى لكشف الحقيقة لتبرئة نفسه أمام الناس وخاصة أمام ابنته. وحول خصوصية العمل يقول مخرجه محمد زهير رجب: يطرح المسلسل جانباً آخر من الفساد، هو الجانب المتعلق بالعقل والروح بوجه النقاء والصدق والشفافية، وبالتالي يحمل رسالة مفادها أنه مهما طال الزمن لا بدّ من أن تنكشف الخفايا وينتصر الحق في النهاية.
(حكم الهوى):
(حكم الهوى) مسلسل اجتماعي معاصر يتألف من عشر ثلاثيات تدور حكاياتها في فلك الحب ضمن إطار رومانسي شفاف، وكل ثلاثية تحمل اسم أغنية من أغاني فيروز.. العمل من إخراج محمد وقاف، وتأليف ريم عثمان، تمثيل: مرح جبر، وفاء موصللي، عبدالمنعم عمايري، علا بدر، رنا شميس، فادي إبراهيم، آلان مرعب، نور صعب، محمد الأحمد، مي مرهج، ريم نصر الدين وسعد مينه. ومن أسماء الثلاثيات نذكر (قصة زعل، زغيرة، نحنا والقمر جيران، ما حدا ناطرني، كيفك انت، دار الحكي، داق خلقي، ذاكر يا ترى..) ومن تلك الثلاثيات، (زغيرة) التي تحكي عن فتاة في السابعة عشرة من عمرها تقع في حب رجل في الخامسة والأربعين من عمره، وتدور أحداثها بين الحب والأمان المفقود، في حين تتناول ثلاثية (ذاكر يا ترى) حكاية فتاة ترفض أمها تزويجها ممن تحب لاكتشافها أنه ابن الرجل الذي كانت تحبه يوماً، أما (دار الحكي) فتحكي عن أرملة شابة لديها طفل صغير تعيش صراع الزواج من جديد.
(الرابوص):
يخوض مسلسل (الرابوص) في عوالم الماورائيات، محاولاً ولوج منطقة خطرة لم تدخلها الدراما التلفزيونية العربية من قبل ضمن إطار من التشويق والرعب، المسلسل الذي سبق أن عرض قبل رمضان سيكون حاضراً في الشهر الفضيل، وهو من إخراج اياد نحاس، وتأليف سعيد حناوي، تمثيل: أمل عرفة، بسام كوسا، مرح جبر، كندا حنا، فايز قزق، وفاء موصللي، محمد حداقي، نظلي الرواس، عمار شلق وبيير داغر.. ويتناول في محوره الأساسي حكاية الزوجة (الشبح) التي تظهر لزوجها بعد سنوات طويلة مُطالبة بابنتها بعد أن كُبرت، هذا الشبح أو الوهم لدى الزوج بدأ يظهر له بعد اكتشافه أنه ظلمها يوماً عندما اتهمها بخيانته وجعلها تصل إلى مرحلة اليأس فالانتحار بعد ولادتها ابنتها.
(شوق):
المسلسل الاجتماعي المعاصر(شوق)، إخراج رشا شربتجي، وتأليف حازم سليمان، تمثيل: منى واصف، سمر سامي، باسم ياخور، نسرين طافش، سوزان نجم الدين، صباح الجزائري، محمد حداقي وأحمد الأحمد.. وقد سبق أن عُرض على إحدى القنوات المشفرة، ويتناول في محوره الأساسي حكايتي حب لكل منهما ظروفها، وتجري الأحداث وسط الحرب على سورية التي تشكّل خلفية للحكاية الاجتماعية التي تضم مجموعة من المحاور المشوّقة، ومنها موضوع الخطف والنساء اللواتي تحوّلن إلى سبايا خلال الحرب.
(مذكرات عشيقة سابقة):
(هو عمل قاسٍ جداً، يتناول قصص الحب والعشق والغيرة في ظل الأزمة).. بهذه الكلمات وصف المخرج هشام شريتجي عمله الاجتماعي المعاصر (مذكرات مراهقة) من تأليف نور شيشكلي، تمثيل: منى واصف، باسم ياخور، كاريس بشار، نيكول سابا، طوني عيسى، شكران مرتجى، محمد حداقي، ضحى الدبس وروبين عيسى.. وقد سبق أن عرض على إحدى القنوات المشفرة، ووصفته الكاتبة نور شيشكلي بأنه (حكاية القهر الذي يعيش فينا، وأبواب كثيرة مُقفلة على الوجع، إنها الحرب بين من يمتلكون كل شيء ومن لا يمتلكون شيئاً، صراع القوّة والعدم ..).
(أزمة عائلية):
المسلسل الاجتماعي الكوميدي (أزمة عائلية)، إخراج هشام شربتجي، وتأليف شادي كيوان، وتدور أحداثه في مكان واحد (سيت كوم) ضمن منزل العائلة، وهو عمل منفصل متصل الحلقات، من إنتاج المؤسسة العامة للإنتاج التلفزيوني والإذاعي، تمثيل: رشيد عساف، رنا شميس، طارق العبد، أمانة والي، حسين عباس، نجاح مختار، وليا مباردي.. ويسلط الضوء على حياة عائلة تنتمي إلى الطبقة الوسطى تعيش يومياتها وسط الظروف الحالية محاولة التأقلم مع كل ما يؤثر فيها وينعكس بشكل مباشر أو غير مباشر على تفاصيل حياتها، وعلى الرغم من ذلك تسعى العائلة كل مرة للخروج من المآزق التي تقع فيها وإيجاد حلول لمشكلاتها، حيث يتضافر الجميع وكل حسب قدرته ودوره للخروج بالحل الأمثل, هي حكايات طريفة تحمل في مجملها دعوة إلى الحياة.
(بقعة ضوء 13):
الجزء الثالث عشر من سلسلة (بقعة ضوء)، إخراج فادي سليم، وتأليف مجموعة من الكتّاب، إشراف درامي ديانا فارس، وشارك في أداء شخصياته عدد كبير من الفنانين، منهم: أندريه سكاف، جرجس جبارة، رنا شميس، أيمن رضا، مرح جبر، دانا جبر، ديمة قندلفت، صفاء سلطان، فايز قزق، وفاء موصللي، محمد خير الجراح، عامر العلي، عبدالمنعم عمايري، أحمد الأحمد، سوسن ميخائيل ومازن عباس.. ويضم الكثير من اللوحات التي انتهجت خط الكوميديا السوداء في معالجة مختلف الظواهر السلبية في المجتمع والقضايا التي تلامس هموم المواطن العربي، إضافة إلى طرح موضوع الفساد الإداري، كما واكب العمل الأحداث العالمية الساخنة، وحافظ على جرأته معتمداً السخرية الجادة.
(سنة أولى زواج):
المسلسل الكوميدي (سنة أولى زواج)، إخراج يمان إبراهيم، وتأليف نعيم الحمصي، تمثيل: مرح جبر، دانا جبر، يزن السيد، تولين البكري، وإيمان عبدالعزيز.. وهو عمل متصل منفصل الحلقات، تحمل كل حلقة من المسلسل عنواناً مستقلاً. وعن العمل يقول مخرجه: يحكي عن مجريات حياة السنة الأولى من الزواج، والبطلان هنا (قصي) و(رولا)، ويتناول المواقف التي تحدث بين الزوجين في الفترة الأولى، حيث تقوم والدة الزوجة بالتحريض لإثارة الخلافات وتعلّم ابنتها كيف تكون متسلّطة مع زوجها، ما يخلق المشكلات في كل حلقة.
(سايكو):
المسلسل الكوميدي الاجتماعي (سايكو)، فكرة وسيناريو وحوار أمل عرفة بالشراكة مع زهير قنوع، وإخراج كنان صيدناوي، وبطولة أمل عرفة، وتمثيل: أيمن رضا، فادي صبيح، رولا شامية، ماريو باسيل، طارق تميم، محمد قنوع، فايز قزق، نظلي الرواس، علاء قاسم، طلال مارديني، روبين عيسى ويحيى بيازي.. ويحكي العمل قصة فتاة تعاني من الظلم والقهر بسبب صدقها وطبيعتها التلقائية، وتقدم أمل عرفة خلاله خمس شخصيات لكل منها (كركتره) الخاص والمختلف على صعيد الشكل والمضمون والحكاية، فهي تؤدي في الوقت ذاته أدوار الشقيقتين التوأم والعمتين والجدة، وتلتقي الشخصيات في المشهد الواحد، وتجري بينهن أحاديث مشتركة.
(جنان نسوان):
المسلسل الكوميدي الاجتماعي (جنان نسوان)، تأليف وإخراج فادي غازي، وبطولة عدد من الفنانين، منهم: ديمة قندلفت، وائل رمضان، عبير شمس الدين، جمال العلي، محمد خير الجراح، رواد عليو، أندريه سكاف، دانا جبر وخلود عيسى.. ويتناول العمل موضوع الشك والغيرة بين زوجين وانعكاس ذلك على مجريات حياتهما الزوجية ضمن قالب كوميدي خفيف، حيث يصل للزوجة خبر خيانة زوجها لها ما يشعل نار الغيرة في قلبها ويدفعها إلى البحث لاكتشاف الحقيقة، وخاصة أن الزوج حوله الكثير من النساء، فكلما دخلت إلى حياته فتاة تحاول زوجته أن تضمها إلى صفها.
(هواجس عابرة):
المسلسل الكوميدي الاجتماعي (هواجس عابرة)، إخراج مهند قطيش الذي كتب نصه بالشراكة مع حسن مصطفى، ويؤدي شخصياته الرئيسة عدد من الفنانين، منهم: كاريس بشار، أحمد الأحمد، محمد حداقي، جيني أسبر، ندين تحسين بك، فادي صبيح، خالد القش، أندريه سكاف، ريم زينو، جرجس جبارة وجمال العلي.. والعمل منفصل متصل الحلقات ويتناول في كل مرة حكاية جديدة تدور حول مجموعة من الجيران الذين يقطنون في بناء واحد ولكن لكل منهم هواجسه ومشكلاته وهمومه.
(باب الحارة 9):
الجزء التاسع من المسلسل الشامي (باب الحارة)، إخراج ناجي طعمي، وتأليف سليمان عبدالعزيز، تمثيل: عباس النوري، صباح الجزائري، صباح بركات، زهير رمضان، ميلاد يوسف، كندا حنا، مصطفى الخاني، عبد الهادي الصباغ، شكران مرتجى، محمد خير الجراح، مصطفى سعدالدين، رنا أبيض، وروبين عيسى. وعن المختلف في الجزء الجديد يقول كاتبه سليمان عبدالعزيز: يحمل الجزء التاسع الكثير من الحكايات المختلفة والأفكار والمحاور الجديدة، وقد عملنا ما يخص (باب الحارة) بشكل حصري، فهناك تنوع كبير في القصص، ليس على صعيد دخول المرأة العصرية الجامعة فقط وإنما يمتد الجديد اليوم إلى ما هو أبعد من ذلك ويتعلق بمستوى الحكاية الشعبية، وأحدثنا تغييرات جذرية في بناء الشخصيات، فلم تبقَ ثابتة كما كانت قبل الجزء السادس، وإنما حدث معها تغيير جذري بعد أن تفاعلت، وجرى ذلك بشكل منطقي سيظهر على الشاشة.
(خاتون 2):
الجزء الثاني من مسلسل (خاتون)، إخراج تامر إسحاق، وتأليف طلال مارديني، ومعالجة درامية سيف رضا حامد، وتمثيل: سلوم حداد، كندا حنا، ندين تحسين بك، ميلاد يوسف، سلافة معمار، ضحى الدبس، كاريس بشار، زهير رمضان، معتصم النهار، طوني عيسى، فادي صبيح، بيير داغر، شكران مرتجى، أيمن رضا، جيانا عيد ووائل أبو غزالة.. وفي الجزء الجديد تتصاعد الأحداث ويتداخل الخاص مع العام، وتقف المرأة إلى جانب الرجل في الدفاع عن الشام في وجه المحتل الفرنسي، في حين هناك من يسعى لسحب (الزعامة) من يد الزعيم من خلال حياكة المؤامرات، وتعيش (خاتون) في ألم كبير إضافة إلى محاولة سرقة ابنها منها.
(غبار الجوري):
المسلسل الشامي (غبار الجوري)، إخراج محمد سليمان معروف، وتأليف مروان قاووق بالشراكة مع رنيم عودة، تمثيل: أمانة والي، الليث مفتي، رنا العظم، جمال العلي، جلال شموط، أمية ملص، يزن السيد، لينا كرم، دانا جبر وريم عبدالعزيز. ويؤكد كاتب العمل مروان قاووق أنه يحمل طرحاً جديداً فهو يتناول فكرة الظلم الطبقي، وتدور أحداثه في فترة الاحتلال العثماني حول زواج فتاة تنتمي إلى الطبقة الفقيرة من ابن (الآغا) الغني، ويقول: لم تكن تنظر إليه باحترام، كما أنها امتنعت عن تقديم نفسها له ما انعكس على حياتها فعاشت مجموعة من الصراعات وتعذبت كثيراً، ولكنها أثبتت أنها تستطيع رغم كل ما تعانيه من فقر أن يكون لها كيانها وكلمتها وقرارها، إلا أن ما فعلته انقلبت نتائجه على والدها وإخوتها فباتوا يلاقون الكثير من العذاب والمصاعب.
(طوق البنات 4):
الجزء الرابع من المسلسل الشامي (طوق البنات)، إخراج محمد زهير رجب، وتأليف أحمد حامد، تمثيل: رشيد عساف، منى واصف، إمارات رزق، رضوان عقيلي، روعة السعدي، تاج حيدر، ليلى جبر، فاديا خطاب، سوسن ميخائيل، غادة بشور، وائل زيدان وهيا مرعشلي. وتجري أحداثه فترة الخمسينيات، التي تحمل الكثير من المجريات التاريخية ذات البعد القومي التي سعى العمل إلى إبرازها والإشارة إلى انعكاساتها على الشارع الدمشقي، ومنها ثورة الجزائر والعدوان الثلاثي على مصر.
(عطر الشام 2):
الجزء الثاني من المسلسل الشامي (عطر الشام)، إخراج محمد زهير رجب، وتأليف مروان قاووق، تمثيل: رشيد عساف، صباح الجزائري، سلمى المصري، سليم صبري، وفاء موصللي، نادين، وائل رمضان، فادي إبراهيم، رنا أبيض، ليليا الأطرش، إمارات رزق وعلي كريم.. وتجري أحداث العمل أثناء الاحتلال الفرنسي، مبرزاً مقاومة الناس للمحتل والخونة الذين يتعاملون معه، مظهراً مجموعة من القيم النبيلة كالشهامة والمروءة ضمن حكايات تعجّ بالأحداث والصراعات بين الخير والشر.
(وردة شامية):
المسلسل الشامي (وردة شامية)، إخراج تامر إسحاق، وتأليف مروان قاووق، تمثيل: سلافة معمار، شكران مرتجى، سلوم حداد، نادين خوري، يوسف حداد، علاء قاسم، ندين تحسين بك، آية طيبا، زهير رمضان، معتصم النهار، سميرة بارودي، ضحى الدبس وسحر فوزي.. ويأخذ العمل من فترة الاحتلال العثماني خلفية لأحداثه التي تدور بشكل رئيس حول سلسلة من الجرائم التي تهزّ الحارات الدمشقية، حيث تقوم فتاتان بالقتل والسرقة بدوافع تحركها الخلفيات الخاصة للشخصيات بعيداً عن الأسباب العامة. وحول علاقة المسلسل بالعمل المصري (ريا وسكينة)، يقول كاتبه: إنه يشبه (ريا وسكينة) ضمن إطار فكرة أن هاتين الفتاتين يقمن بالقتل، ولكن الأحداث هنا تدور ضمن البيئة الشامية، كما تختلف القصص والحكايات عما قدّم في المسرحية، وهناك قصص غريبة وجديدة.
(قناديل العشاق):
المسلسل الشامي (قناديل العشاق)، إخراج سيف الدين سبيعي، وتأليف خلدون قتلان، تمثيل: سيرين عبدالنور، ديمة قندلفت، عارف الطويل، محمود نصر، رفيق علي أحمد، وفاء موصللي، سارة فرح، أمانة والي، محمد خير الجراح، محمد حداقي، جلال شموط، نجاح سفكوني، روعة ياسين، فايز قزق وريم نصر الدين.. ويحكي العمل قصة (إيف) الفتاة اليهودية القادمة من لبنان هرباً من الثأر وخوفاً على حياتها، حيث تصل إلى الشام وتعمل في ماخور (كوكب) فتسلب الألباب بصوتها وجمالها، إلا أن الحب يطرق بابها لتعيش ناره مع شاب بسيط لكنه قوي وشهم يقف إلى جانبها في أحلك الظروف.

أضف تعليقك
* اسمك :
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
حرف متبقي للمشاركة