السبت, 30 أيار 2020
مجلة جهينة > أرشيف جهينة > العدد 68 تاريخ 1/1/2011 > إنريكي إجلاسيس يستأذن رجلاً لتقبيل زوجته
إنريكي إجلاسيس يستأذن رجلاً لتقبيل زوجته
اعتاد المغني الإسباني إنريكي إجلاسيس تقبيل إحدى المعجبات الحاضرات في حفلاته من فمها وأمام الملأ، كما لجأ إلى استئذان أحد الرجال لتقبيل زوجته بعد أن وقع اختياره عليها لتكون صاحبة القبلة. وعادة ما يلاقي هذا "التقليد" استحساناً لدى المعجبات الأجنبيات اللواتي يحلمن بلقاء المغني.. فما بالك بتقبيله.
وعن هذه العادة الغريبة شرح إجلاسيس (35 عاماً) في لقاء إذاعي الدواعي التي تدفعه لتوزيع قبلات بالمجان على المعجبات، وقال: أتحمس جداً حين أكون على المسرح، لا أفعل ذلك طوال الوقت، وحينما أكون في مزاج جيد أندفع في اللحظة.
وروت المعجبة الأخيرة شيريل لافوي، التي فازت بقبلة إجلاسيس التفاصيل قائلة: كانت أجمل ليلة في حياتي، لم أكن أتوقع إطلاقاً أن يتم سحبي إلى المسرح.. كان الأمر لا يقدّر بثمن.
وأضافت لافوي (41 عاماً): كان زوجي يقف أمامي، فاستأذن إنريكي منه إمكانية تقبيلي، فوافق زوجي مبدئياً، ثم سحبني إنريكي وقال لي سوف أقبلك الآن، وعندها قلت له إني سأصاب بذبحة قلبية، ثم قبلني قبلة ناعمة كملمس شفتيه.
وفي شهر تموز الماضي كان حظ فتاة تُدعى ميليسا حيث سحبها إلى المسرح بعد تأديته أغنية "هيرو" الشهيرة ثم قبلها قبلة طويلة من فمها، وكرر الأمر في حفلين في بوسطن وفلوريدا.
يذكر أن إنريكي إجلاسيس هو الابن الثالث للمغني خوليو إجلاسيس، وهو حالياً يعيش قصة حب مع لاعبة التنس الشهيرة آنا كورنيكوفا منذ عام 2001 حتى اليوم.
أضف تعليقك
* اسمك :
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
حرف متبقي للمشاركة