الجمعة, 19 تشرين الأول 2018
مجلة جهينة > أرشيف جهينة > العدد 60 تاريخ 1/5/2010 > أنجلينا جولي.. وجه سري وآخر علني
أنجلينا جولي.. وجه سري وآخر علني
رجّحت تقارير صحفية أمريكية أن تكون نجمة هوليوود أنجلينا جولي حاملاً في طفلها السابع، بعد ثلاثة أبناء بالتبني وثلاثة من صديقها براد بيت، وذلك عقب التقاط صور لها بملابس فضفاضة. فبعد مرور وقت طويل غابت فيه أخبار نجمة هوليوود الشهيرة عن تبنِّي الطفل السابع أو الحمل في الابن الرابع، نشرت مجلة "ستار" الأمريكية على غلاف عددها مؤخراً صورة لأم الأولاد الستة تظهر بطنها المنتفخ قليلاً، وكتبت عنوان "الطفل رقم 7... أنجي حامل في شهرها الثالث".
وقالت المجلة: إن كلّ ما تقوم به جولي بالإضافة إلى أدائها أثناء تصويرها فيلم Tourist" السائح"، يدل على أنها حامل. ونقلت المجلة عن مصدر مقرب من فريق الفيلم قوله: "إن أنجي بالكاد تتناول الطعام، والجميع يرى أن بداية حملها السبب في ذلك... لا أحد يصدق أنها حامل، ولكن هناك علامات من المستحيل تجاهلها، فهي تبدو شاحبة وخاملة بعض الشيء".
وكان حارس شخصي سابق لأنجلينا جولي قد وصفها بـ"المجنونة"، قائلاً: إنها تؤذي، ليس الموظفين لديها وحسب، وإنما شريكها النجم الأمريكي براد بيت، وأولادهما الستة.
وقال الحارس: إن جولي "لها شخصية علنية، وأخرى سرية، وفي رأيي فإن أنجلينا الحقيقية تحب نفسها، ومهووسة بالسيطرة، ولا تتمتع بالصبر بتاتاً، ولا تقوم بأمور طيبة نابعة من قلبها، وهي في الحقيقة مجنونة على الإطلاق.
وأضاف: إن براد بيت يتميز بالهدوء والصبر مع أولاده، فيما نجد جولي تختلف تماما "هي تصرخ كثيراً، وتذهب بعدها"، موضحاً أنها تختفي في غرفتها طوال ساعات، وتترك بيت والموظفين لديها للتعامل مع أولادها.
وكانت أنجلينا جولي قد وصفت نفسها بـ"الأم العادية"، مشيرة إلى أن رعاية أطفالها أكثر أهمية من التمثيل في الأفلام، على الرغم من مسيرتها الفنية الحافلة بالنجاح.
أضف تعليقك
* اسمك :
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
حرف متبقي للمشاركة